logo




قديم 23-07-2006, 09:18 AM
  المشاركه #1
عضو هوامير المؤسس
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 227
 



بسم الله الرحمن الرحيم

((( مضاربه فقط )))


الاسهم انشاء الله
زراعي (( القصيم , حائل ))
خدماتي (( المواشي , سيارات , مبرد ))

((( اللهم ادم على مملكتنا نعمة الامن والامان)))

الموضوع الأصلي : اضغط هنا    ||   المصدر :

الاسهم السعودية



 
 
قديم 23-07-2006, 09:21 AM
  المشاركه #2
عضو هوامير المؤسس
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 1,656
 



مبرد أكيد بترتفع إن شاء الله

تعرف ليه

لأني بعتها بعد صبر 5شهور

وبعتها بخسارة نصف راس المال

ب59

والان 70 خلال اسبوع فقط

الله يرزق ملاكها




قديم 23-07-2006, 09:27 AM
  المشاركه #3
قلم الهوامير المميز
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 2,793
 



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو المهند
مبرد أكيد بترتفع إن شاء الله

تعرف ليه

لأني بعتها بعد صبر 5شهور

وبعتها بخسارة نصف راس المال

ب59

والان 70 خلال اسبوع فقط

الله يرزق ملاكها
مو انت لحالك يا ابا المهند .. الحال من بعضه ولكن بسهم آخر




قديم 23-07-2006, 09:40 AM
  المشاركه #4
عضو هوامير المؤسس
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,588
 



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو المهند
مبرد أكيد بترتفع إن شاء الله

تعرف ليه

لأني بعتها بعد صبر 5شهور

وبعتها بخسارة نصف راس المال

ب59

والان 70 خلال اسبوع فقط

الله يرزق ملاكها

الله يعوضني وياك وجميع المتضررين في السوق أخي الكريم ..
ترى يا أخي الكريم ( المؤمن مبتلى ) .. قد يكون الابتلاء سبحان الله في الصحة ، أو الولد ، أو المال ، أو غيره .. لكنه على أجر عظيم .. خصوصاً مع احتساب ذلك عند الله بالصبر والدعاء واليقين أنه لا مانع لما أعطى ، ولا معطي لما منع ولا ينفع ذا الجد ( صاحب الجد وحسن التصرف ) منه الجد ..
ومن أسباب استقرار النفس وراحتها بل وطمأنينتها ورضاها .. أن المؤمن يعلم أن كل ما يصيبه محسوب له ( حتى لو أصابه أدنى الأذى في جسده أو نفسه ) ، ولعلمك أخي الحبيب أن ما تكسبه من الأجر عند الله على الابتلاء أعظم مما فقدت ! .. والله لن يكون أجر الله لك أقل من قيمة الذي تفقده ! .. حاول تتفهم هذا المعنى .. وهو الذي يجعل كثير من علماء الدين الربانيين إذا إصيبوا بابتلاءات في أنفسهم أو أولادهم أو أموالهم أو أي شيء آخر .. يكونون في طمأنينة عجيبة ورضا وحالة من الحمد الدائم لله .. لأنهم يعلمون أنهم بذلك يتخلصون من بقايا ذنوبهم ، وترتفع بذلك درجاتهم عند الله ، ويزدادون خيراً إلى خير .. بل إن هناك من يشك في إيمانه وصدق علاقته بالله إن أبطأ عليه البلاء .. لأن أشد الناس بلاءً الأنبياء .. تصور الأنبياء ( وهم أقرب الناس إلى الله بفضل الله ) يكونون أشد الناس بلاء ثم يتبعهم في درجات البلاء الأمثل فالأمثل بين الناس .. بل ومن عظمة أجور أهل البلاء في الدنيا .. أن هناك من يتمنى وهو في الجنة لو أنه كان في الدنيا من أصحاب البلاء لما يرى من علو منازلهم والدرجات التي وصلوا إليها بسبب الأجور التي أعطيت لهم بفضل الله ورحمته جزاء صبرهم على ما أصابهم من بلايا الدنيا ..

لذلك يا أحباب .. أبشروا بالخير دنيا وآخرة ، والله الذي لا إله إلا هو إنه لحق .. وأعني كل إنسان مسلم صابر على ما أصابه من بلاء .. سواءً في نفسه أو أهله أو ماله أو أياً كانت مصيبته .. فلا تغرك المقاييس المادية .. فأنت تتعامل مع الله .. وما أخذ الله منك شيئاً إلا كان لك عنده الأجر العظيم عوضاً عنه .. واسألوا أهل العلم عن هذا الأمر ، واسألوا من سبق في هذا الطريق من أهل البلاء .

اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ، وكريم مـنـّـك وجودك وفضلك وعطائك ، وجميل سترك.

الحمد لله رب العالمين.


.




قديم 23-07-2006, 09:44 AM
  المشاركه #5
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 168
 



الله يعينك يا ابا المهند ...

ولله انقهرت على هالسالفة



الله يعوضك خير ان شاء الله







الكلمات الدلالية (Tags)

1

,

وهدايا

,

الله

,

المملكه

,

باذن

,

جميله

,

صباح


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



07:22 PM