logo



قديم 26-10-2017, 09:44 PM
  المشاركه #11
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Sep 2011
المشاركات: 1,727
بين قوسين متواجد حالياً  

ابن عثيمين رحمه الله خالف جمهور العلماء في بعض المسائل وعُرف بآرائه المتشددة التي قد يؤدي الأخذ بها في عصرنا هذا إلى الحاق الأذى بالمسلمين وتسلط الكفار عليهم.....



 
 
elliot
قديم 26-10-2017, 09:46 PM
  المشاركه #12
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 27,362
الخروج من الهم غير متواجد حالياً  

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابومحمد1981 مشاهدة المشاركة


كم تقريباااا

النصاب الذي تقطع فيه اليد في السرقة بالريال السعودي...
س: سلام عليكم ورحمة الله وبركاته، كرمًا: أود السؤال عن النصاب الذي تقطع فيه اليد في السرقة بالريال السعودي، أحد الفضلاء ذكر بأنه (ربع دينار: يعادل: ٨٠ ريالا سعوديا) فهل هذا صحيح ؟ وما هو المعمول به في المحاكم ؟ طلب مني هذا الفاضل أن أتأكد من أحد المشايخ وطلبة العلم المشهورين، وذلك لنسبة القول إليه، فأحلت السؤال لكم، جزاكم الله خيرا.

الحمد لله وحده، وصلى الله وسلم على من لا نبي بعده؛ أما بعد: فإن نصاب القطع في السرقة ربع دينار، كما ذكرت، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا تقطع يد سارق إلا في ربع دينار فصاعدا)، والدينار زنته مثقال، ويقدر العلماء المثقال بأربعة جرامات ونصف، وعليه: فربع الدينار جرام وثمن جرام، فإذا قدِّر أن قيمة الجرام من الذهب مئتان وأربعون ريالا، فيكون نصاب السرقة مئتين وسبعين ريالا، وإن قدِّر أن قيمة الجرام مئة وستون ريالا، فنصاب السرقة مئة وثمانون ريالا. وأما المعمول به في المحاكم فلا أعلم عنه. والله أعلم.
أملاه الشيخ :عبد الرحمن بن ناصر البراك




قديم 26-10-2017, 09:50 PM
  المشاركه #13
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: May 2013
المشاركات: 3,688
اان متواجد حالياً  

قطع اليد لايتم بسهوله بل بعد توفر شروط كثيره
واهمها الادله القويه التي لا يرقي اليها الشك علي الادانه فقد يكون بريئا بنسبة معينه
ويجب ان يكون المسروق في حرز وقام السارق بكسره
ويجب ان يكون المسروق مكتمل النصاب فربع الدينار حسب قوته الشرائيه في ذلك الزمان فقد يشتري بيتا مثلا
ويجب ان لا يكون السارق فقيرا لا يجد ماياكله فقد اوقف عمر رضي الله عنه حد السرقه بعد ان انتشر الفقر والجوع
بل ان بعض السلف اضاف شرط ان يتم التاكد ان اغنياء تلك البلده يدفعون الزكاة
الخ اللخ
الامر ليس سهلا




قديم 26-10-2017, 09:51 PM
  المشاركه #14
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Mar 2013
المشاركات: 2,055
ابومحمد1981 متواجد حالياً  

هل يجوز للقاضي ان يعطل حد السرقه ويستبدلها بعقوبه اخرى
ام يأثم على ذالك




قديم 26-10-2017, 10:05 PM
  المشاركه #15
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: May 2013
المشاركات: 3,688
اان متواجد حالياً  

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابومحمد1981 مشاهدة المشاركة
هل يجوز للقاضي ان يعطل حد السرقه ويستبدلها بعقوبه اخرى
ام يأثم على ذالك
اذا لم تتوفر كامل شروط القطع فيستبدلها بالتعزير

وتوفر شروط القطع مجتمعه تكاد تكون مستحيله مثل شروط رجم الزانيه
الاحكام القاسيه كما لو ان الهدف منها ابلاغ الناس ان الجرم عظيم ولاكن مع وقف التنفيذ لعدم اكتمال الشروط
مثلا الزاني والزانيه كيف سيشاهدهم اربعه شهود عدول يرونه كالميل في المكحله الا ان كانت العمليه تمت في سوق يعج بالناس بحيث ان اربع شاهدو الواقعه من جميع الجهات وهذا الامر مستحيلا

ومثل ذلك السرقه




قديم 26-10-2017, 10:07 PM
  المشاركه #16
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 27,362
الخروج من الهم غير متواجد حالياً  

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابومحمد1981 مشاهدة المشاركة
هل يجوز للقاضي ان يعطل حد السرقه ويستبدلها بعقوبه اخرى
ام يأثم على ذالك
هل يجوز للحاكم أن يعطل بعض الحدود في بعض الأوقات ؟

" الواجب على المسلمين أن يقيموا فرائض الله في حدوده ، كما قال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، وهو يخطب على منبر النبي صلى الله عليه وسلم حين ذكر رجم الزاني المحصن قال : ( وإني أخاف إن طال بالناس زمان أن يقولوا : لا نجد الرجم في كتاب الله ؛ فيضلوا بترك فريضة أنزلها الله عز وجل ) فبين أن هذا فريضة ، ولا شك أنه فريضة ، لأن الله أمر به فقال : ( وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُوا أَيْدِيَهُمَا ) المائدة/38 ، وقال : ( الزَّانِيَةُ وَالزَّانِي فَاجْلِدُوا كُلَّ وَاحِدٍ مِنْهُمَا مِائَةَ جَلْدَةٍ وَلَا تَأْخُذْكُمْ بِهِمَا رَأْفَةٌ فِي دِينِ اللَّهِ ) النور/2 ، وقال : ( إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنْ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنيَا ) المائدة/33 ، وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إنما أهلك من قبلكم أنهم كانوا إذا سرق فيهم الشريف تركوه ، وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد ، وايم الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقت لقطعت يدها ) .
ولا يجوز أن تعطل هذه الحدود بأي حال من الأحوال
للمزيد https://islamqa.info/ar/118686




قديم 26-10-2017, 10:09 PM
  المشاركه #17
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 29,180
المؤشر 11 غير متواجد حالياً  

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بين قوسين مشاهدة المشاركة
ابن عثيمين رحمه الله خالف جمهور العلماء في بعض المسائل وعُرف بآرائه المتشددة التي قد يؤدي الأخذ بها في عصرنا هذا إلى الحاق الأذى بالمسلمين وتسلط الكفار عليهم.....

!!!!

بن عثيمين متشدد !!!




قديم 26-10-2017, 10:11 PM
  المشاركه #18
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 29,180
المؤشر 11 غير متواجد حالياً  

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اان مشاهدة المشاركة
اذا لم تتوفر كامل شروط القطع فيستبدلها بالتعزير

وتوفر شروط القطع مجتمعه تكاد تكون مستحيله مثل شروط رجم الزانيه
الاحكام القاسيه كما لو ان الهدف منها ابلاغ الناس ان الجرم عظيم ولاكن مع وقف التنفيذ لعدم اكتمال الشروط
مثلا الزاني والزانيه كيف سيشاهدهم اربعه شهود عدول يرونه كالميل في المكحله الا ان كانت العمليه تمت في سوق يعج بالناس بحيث ان اربع شاهدو الواقعه من جميع الجهات وهذا الامر مستحيلا

ومثل ذلك السرقه


الاعتراف بالزنا يوجب تنفيذ الحكم

وما اكثر المجاهرين الان !

فهل طبقت الأحكام ؟




قديم 26-10-2017, 10:16 PM
  المشاركه #19
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 27,362
الخروج من الهم غير متواجد حالياً  

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بين قوسين مشاهدة المشاركة
ابن عثيمين رحمه الله خالف جمهور العلماء في بعض المسائل وعُرف بآرائه المتشددة التي قد يؤدي الأخذ بها في عصرنا هذا إلى الحاق الأذى بالمسلمين وتسلط الكفار عليهم.....
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المؤشر 11 مشاهدة المشاركة
!!!!

بن عثيمين متشدد !!!
اتق الله العالم ابن عثيمين رحمه الله لم يصدر الحكم فى المسائل بماتدعي و أسباب تسلط الكفار والملاحدة على رقاب المسلمين عبر تاريخهم الإسلامي، والذي من أهم أسبابه البعد عن التوحيد الخالص لله رب العالمين.

قال الشيخ المنجد : السنة النبوية هي المصدر الثاني للتشريع ، فقد كان الوحي ينزل على النبي صلى الله عليه وسلم بالسنة كما ينزل عليه بالقرآن ، ومصداق ذلك قول الله تعالى : ( وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى . إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى ) النجم/3-4.
وقد أوجب الله تعالى على المؤمنين التسليم التام لكلام النبي صلى الله عليه وسلم وحديثه وحكمه ، حتى لقد أقسم بنفسه سبحانه أن من سمع كلام النبي صلى الله عليه وسلم ثم رده ولم يقبل به : أنه ليس من الإيمان في شيء ، فقال عز وجل :

( فَلَا وَرَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ) النساء/65.
ولذلك وقع الاتفاق بين أهل العلم على أنَّ مَن أنكر حجية السنة بشكل عام ، أو كذَّبَ حديث النبي صلى الله عليه وسلم - وهو يعلم أنه من كلامه صلى الله عليه وسلم – فهو كافر ، لم يحقق أدنى درجات الإسلام والاستسلام لله ورسوله .
قال الإمام إسحاق بن راهويه رحمه الله :
" من بلغه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم خبرٌ يُقرُّ بصحته ثم رده بغير تقية فهو كافر" انتهى.
وقال السيوطي رحمه الله :
" اعلموا رحمكم الله أنَّ مَن أنكر كون حديث النبي صلى الله عليه وسلم - قولا كان أو فعلا بشرطه المعروف في الأصول - حجة كفر ، وخرج عن دائرة الإسلام ، وحشر مع اليهود والنصارى أو من شاء من فرق الكفرة " انتهى.




قديم 26-10-2017, 10:21 PM
  المشاركه #20
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: May 2013
المشاركات: 3,688
اان متواجد حالياً  

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الخروج من الهم مشاهدة المشاركة
اتق الله العالم ابن عثيمين رحمه الله لم يصدر الحكم فى المسائل بماتدعي و أسباب تسلط الكفار والملاحدة على رقاب المسلمين عبر تاريخهم الإسلامي، والذي من أهم أسبابه البعد عن التوحيد الخالص لله رب العالمين.

قال الشيخ المنجد : السنة النبوية هي المصدر الثاني للتشريع ، فقد كان الوحي ينزل على النبي صلى الله عليه وسلم بالسنة كما ينزل عليه بالقرآن ، ومصداق ذلك قول الله تعالى : ( وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى . إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى ) النجم/3-4.
وقد أوجب الله تعالى على المؤمنين التسليم التام لكلام النبي صلى الله عليه وسلم وحديثه وحكمه ، حتى لقد أقسم بنفسه سبحانه أن من سمع كلام النبي صلى الله عليه وسلم ثم رده ولم يقبل به : أنه ليس من الإيمان في شيء ، فقال عز وجل :

( فَلَا وَرَبِّكَ لَا يُؤْمِنُونَ حَتَّى يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لَا يَجِدُوا فِي أَنْفُسِهِمْ حَرَجًا مِمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ) النساء/65.
ولذلك وقع الاتفاق بين أهل العلم على أنَّ مَن أنكر حجية السنة بشكل عام ، أو كذَّبَ حديث النبي صلى الله عليه وسلم - وهو يعلم أنه من كلامه صلى الله عليه وسلم – فهو كافر ، لم يحقق أدنى درجات الإسلام والاستسلام لله ورسوله .
قال الإمام إسحاق بن راهويه رحمه الله :
" من بلغه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم خبرٌ يُقرُّ بصحته ثم رده بغير تقية فهو كافر" انتهى.
وقال السيوطي رحمه الله :
" اعلموا رحمكم الله أنَّ مَن أنكر كون حديث النبي صلى الله عليه وسلم - قولا كان أو فعلا بشرطه المعروف في الأصول - حجة كفر ، وخرج عن دائرة الإسلام ، وحشر مع اليهود والنصارى أو من شاء من فرق الكفرة " انتهى.
لا تقدس احد فقد قال الامام مالك كل يؤخذ منه ويرد الا رسول الله عليه الصلاة والسلام
والقداسه ليست للمفتي بل لدليل الذي تستند عليه الفتوي
وابن عثيمين بشر يخطيء ويصيب







مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)

أرتد

,

نصف

,

وجعل

,

المرأة

,

الإسلام

,

الاعتراض

,

الرجل

,

السارق

,

يد

,

شهادة

,

كافر

,

على

,

عن

,

قطع

,

،


أدوات الموضوع

الاسهم تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



03:12 PM