العودة   هوامير البورصة السعودية > >


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-01-2018, 02:13 PM  
#1
الاطباق الطائره
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,745

Icon10 الرئيس الأمريكي يرد على زعيم كوريا الشمالية:






لدي زر نووي أكبر وأقوى! الرئيس الأمريكي يرد على زعيم كوريا الشمالية:
الموضوع الأصلي : اضغط هنا    ||   المصدر : منتدى هوامير البورصة السعودية
الاطباق الطائره غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
 
 

قديم 04-01-2018, 02:39 AM   #2
الأمام أيريك
عضو موقوف
 
تاريخ التسجيل: Sep 2015
المشاركات: 41

زعيم كوريا لم يفعل أي شيء وضربوهم وفرقوهم كانت واحده وهم يريدون السيطره المطلقه وهذا لن يتحقق أبدا كوريا الشماليه وحوش وأشرس من جنود مطار العراق الذي خربتوه لأن الخبراء قالوا الطائرات الأولى كانت للخليج والتحرشات بدأت من الخليج وكان العراق يرد لكن الأخبار تغطى



الأمام أيريك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-01-2018, 02:45 AM   #3
ابوغانم1
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 12,743

رد: الرئيس الأمريكي يرد على زعيم كوريا الشمالية:

هذول ماهم روساء دول هذول ورعان الي هذي علومهم؟



ابوغانم1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-01-2018, 08:11 AM   #4
حرازي
عضو هوامير المميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 4,295

رد: الرئيس الأمريكي يرد على زعيم كوريا الشمالية:

السؤال الذي يطرح نفسه في ظل هذه الحرب الكلامية، "هل حقًا يوجد زر لإطلاق السلاح النووي؟"، وهل إطلاق سلاح يسبب حجم تدمير مهول كالسلاح النووي يمكن اختزال عملية إطلاقه في زر أحمر يوجد على مكتب الزعيم أو القائد؟ هذا ما تناولته مجلة فوكاس الإيطالية في تقرير لها.

وأوضحت المجلة أنه لا يوجد زر يمكنه تولي عملية إطلاق الأسلحة النووية، كما أنه لايوجد ذلك الزر في حقيبة سوداء يحملها الزعماء، وأضافت إنه إذا كانت إجراءات إطلاق النووي في كوريا الشمالية مجهولة إلى حد كبير، ففي الولايات المتحدة الأمور أكثر وضوحًا.

وتابعت المجلة، إنه في الولايات المتحدة فإن الرئيس باعتباره القائد الأعلى للقوات المسلحة فإنه الوحيد الذي يملك قرار إطلاق الرؤوس النووية، أو إعطاء إشار إطلاقها، ويتم إطلاق ترسانة السلاح النووي من خلال تفعيل شفرات خاصة، يتم حفظها في حقيبة يطلق عليها "كرة القدم النووية"، ويتم حملها إلى أي مكان يذهب إليه رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، عندما يكون بعيدًا عن مراكز قيادة العمليات.




حقيبة "كرة القدم النووية" هي حقيبة من الجلد الأسود، يتم تعيين عليها حراسة مشددة من فريق مكون من خمسة حراس من مختلف فروع القوات المسلحة، وتم التعرف على محتويات هذه الحقيبة عام 1980، عن طريق بيل غويلي، والذي كان في هذا التوقيت مدير المكتب العسكري للبيت الأبيض.

وأوضح غويلي إن الحقيبة لا تحتوي على زر أحمر كبير كما يتوهم البعض، لكنها لا تحتوي في الواقع إلا على مستندات ورقية، أكثرها أهمية على الإطلاق هو ما يسمى بالكتاب الأسود أو Black Book، وهو مكون من 75 صفحة تحتوي على وصف للأهداف المحتملة، والضحايا المحتمل وقوعها جراء الضربات النووية.



وتتضمن الحقيبة ملفين آخرين، يحتويان على قائمة بالأماكن السرية التي يمكن أن ينتقل إليها الرئيس حال وقوع هجمات نووية، والإجراءات الإذاعية والتلفزيونية اللازم اتخاذها كي يتواصل الرئيس مع الشعب.

يبلغ وزن الحقيبة 20كغم، ويتم نقلها بواسطة الحراس الذين تلقوا تدريبا خاصا لمساعدة الرئيس على إعطاء إشار إطلاق السلاح النووي، وأخيرًا فإن من محتوياتها أيضًا جهاز اتصال عبر الأقمار الصناعية لفتح قناة اتصال بين الرئيس ومركز قيادة العمليات العسكرية الوطنية الذي يدير جميع عمليات إطلاق القنابل النووية.




حرازي متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد







مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الأمريكي, الرئيس, الشمالية, يرد, زعيم, كوريا, على

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




04:43 AM



تشغيل وتطوير افاق الإقتصاد
Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.

جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها وقرار البيع والشراء مسؤليتك وحدك

بناء على نظام السوق المالية بالمرسوم الملكي م/30 وتاريخ 2/6/1424هـ ولوائحه التنفيذية الصادرة من مجلس هيئة السوق المالية: تعلن الهيئة للعموم بانه لا يجوز جمع الاموال بهدف استثمارها في اي من اعمال الاوراق المالية بما في ذلك ادارة محافظ الاستثمار او الترويج لاوراق مالية كالاسهم او الاستتشارات المالية او اصدار التوصيات المتعلقة بسوق المال أو بالاوراق المالية إلا بعد الحصول على ترخيص من هيئة السوق المالية.