logo



قديم 25-02-2018, 04:49 PM
  المشاركه #1
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 5,595
trader plus غير متواجد حالياً  

المعيار المحاسبي الدولي 9 بقلم الدكتور عدنان أحمد - 2015 م


02/08/2016


صدر مجلس معايير المحاسبة الدولي في تموز (يوليو) 2014، الصيغة النهائية للمعيار الدولي لإعداد التقارير المالية رقم 9، والمتعلّق بالأدوات المالية والمخصصات المالية. وسيحلّ هذا المعيار محلّ معيار المحاسبة الدولي رقم 39 المتعلق بالأدوات المالية: الإثبات والقياس. ويقدّم المعيار متطلبات جديدة للتصنيف والقياس والاضمحلال ومحاسبة التحوّط.
والمعيار الدولي الجديد سيكون إلزامياً عام 2018، مع السماح بالتطبيق المبكر. كما يجب تطبيقه بأثر رجعي، ولكن معلومات المقارنة غير إلزامية.
ويمكن القول في شكل عام، إن هذا المعيار جاء استجابة لدروس الأزمة المالية العالمية، حيث اتضح أن أحد أسباب امتداد أمد الأزمة هو التأخر في الاعتراف بخسائر الديون، إذ كان يتم الاعتراف بالخسائر حين التحقّق منها. أما المعيار الجديد، فإنه يتطلب احتساب مخصصات للديون بناء على التوقعات بحدوث تعثّر أو عدم الدفع من جانب المقترض.
ومن المعروف سابقاً، أن المصارف العالمية كانت تحتسب نوعين من المخصصات، الأول محدد موجه لمقابلة حسابات متعثرة بعينها، ويتفاوت حجم المخصصات بناء على حجم تعثّر الحساب. والنوع الثاني، هو المخصصات العامة التي تغطي كل الاحتمالات لمجموعة محفظة التمويل.
وصحيح أن المصارف المركزية باتت تتشدّد أكثر في بناء المخصصات العامة كاحتياط للعوامل غير المرئية، ما يعني أنها باتت تقترب من تطبيق المعيار الجديد 9 ولكن في شكل غير مباشر. لكن المعيار الجديد هو أكثر تحديداً ووضوحاً في هذا المجال.
ما أدّى فعلياً إلى تفاقم الأزمة المالية عند وقوعها، هو أن المصارف لم تكن تمتلك في ذلك الوقت مخصصات في مقابل التمويلات التي تعثرت لاحقاً، حيث كانت تعتبر التمويلات كلها جيدة.
من هنا، نشأ التفكير في ضرورة تحديد مخصصات حتى على الديون الجيدة، نظراً الى أن أي تمويل من الممكن أن يتعثر. فحتى في حال كان التمويل جيداً، من الضروري أن يحتسب احتمال التخلّف عن التسديد أو ما يُسمى «Probability of Default» حتى لو كان 0.5 أو 1 في المئة.
وبطبيعة الحال، يدخل تطبيق هذا المعيار تغييراً كبيراً بالنسبة الى المصارف خصوصاً، ما يضطرها إلى إحداث تعديلات جوهرية على أنظمتها، كما ستبدأ بأخذ تاريخ تعثّر التمويل سابقاً في الاعتبار، بما يمكنها من بناء فرضيات لاحتساب احتمال التخلّف في المستقبل، وفق التوقعات والمتغيرات الاقتصادية والتحوط.
وعلى سبيل المثال، تقوم شركات التأمين بوضع حساب مخصّص لبوالص التأمين، وهذا الأمر مشابه تقريباً، علماً أنها ستتعامل مع هذا المخصص بناءً على التغيرات التي تطرأ على الوضع الاقتصادي أيضاً. مثلاً، في حال انخفاض النمو الاقتصادي، أو حدوث ركود أو كساد اقتصادي، فستضطر إلى زيادة نسبة احتمال عدم التسديد (Probability of Default).
فإذا كانت خصّصت 1 في المئة مثلاً، ستضطر إلى زيادتها إلى 5 في المئة، ما يساهم في التخفيف من وطأة وقوع صدمة مالية. لكن في الوقت ذاته، ستؤثر هذه التغيرات في حجم الأرباح المحتسبة، إضافة الى كيفية احتساب المخصصات، فهل تدخل مباشرة في حساب الدخل، أو حساب رأس المال والموازنة، اعتماداً على كيفية التعامل المحاسبي مع الأصول المنخفضة القيمة لا سيما الاستثمارات؟






الموضوع الأصلي : اضغط هنا    ||   المصدر : منتدى هوامير البورصة السعودية

 
 
elliot
قديم 25-02-2018, 05:06 PM
  المشاركه #2
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 8,393
راعي الجيب 2 غير متواجد حالياً  

مدري ايجابي او سلبي على نتائج البنوك ؟



قديم 25-02-2018, 05:16 PM
  المشاركه #3
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Feb 2014
المشاركات: 5,595
trader plus غير متواجد حالياً  

المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 9 والمعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 15


بدأ العد النهائي لتاريخ نفاذ المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 9 "الأدوات المالية" والمعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 15 "الإيرادات من العقود مع العملاء".

ويتعين على الشركات تطبيق هذين المعيارين لفترات إعداد التقارير التي تبدأ في 1 يناير 2018 أو بعد ذلك. والوقت الحالي يعتبر وقتا مناسبا لتلخيص التغييرات التي ستوجدها هذه المعايير ونطاق المواد المساعدة المتوفرة على موقعنا.

تغييرات المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 9
بشكل موجز، سيحل المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 9 محل معيار المحاسبة الدولي 39 "الأدوات المالية" وسيجمع الجوانب المحاسبية التالية للأدوات المالية:-
• التصنيف والقياس
• انخفاض القيمة
• محاسبة التحوط

ويعتبر المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 9 مهما للعديد من الشركات المختلفة ولكنه تأثير الأكبر سيكون على المؤسسات المالية.

وعلى أرض الواقع، فإن التغيير الأهم سيكون في طريقة محاسبة المؤسسات المالية لخسائر القروض. واستبدل المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 9 نموذج خسائر القروض المتكبدة في معيار المحاسبة الدولي 39 بنموذج خسائر القروض المتوقعة. وسيؤدي النموذج الجديد على الأرجح إلى مخصصات أكبر لخسائر القروض من قبل المؤسسات المالية وسيوفر للمستثمرين معلومات مفيدة حول التغييرات في التعرض للمخاطر الائتمانية.


تغييرات المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 15
سيحل المعيار الدولي لأعداد التقارير المالية 15محل معيار المحاسبة الدولي 18 "الإيرادات" ومعيار المحاسبة الدولي 11 "عقود الإنشاءات". وسيضع إطارا شاملا لتحديد متى يتم الاعتراف بالإيراد وكمية الإجراد التي سيتم الاعتراف بها. ومن المتوقع أن يزيد من إمكانية المقارنة بين الشركات في مختلف القطاعات والأسواق.

وسيؤثر المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 15 على كافة الشركات لأنه يغطي الإيرادات من كافة العقود مع العملاء، باستثناء الإيرادات من عقود الإيجار والأدوات المالية وعقود التأمين.

معلومات مسبقة للمستثمرين
سيجد المستثمرون معلومات مفيدة في الملاحظات على البيانات المالية للشركات بشأن التأثير المتوقع للمعيار الجديد حتى قبل تطبيق الشركات للمعيار (وهذا المتطلب موجود في معيار المحاسبة الدولي 8 "السياسات المحاسبية، التغير في التقديرات المحاسبية والأخطاء"). وبالنسبة للمعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 9، فقد يتضمن هذا الأمر أيضا معلومات حول احتمالية تغير مخصصات القروض، وقد يتضمن في للمعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 15 معلومات حول التأثيرات المحتملة على مبلغ وتوقيت الاعتراف بالإيرادات

مساعدة الشركات في التطبيق
يوفر المجلس مواد تعليمية لمساعدة الشركات في تطبيق المعايير الدولية لإعداد التقارير المالية للمرة الأولى. وتشمل الأمثلة على هذه المواد المقالات والفيديوهات والعروض التقديمية على الإنترنت.

علاوة على ذلك، فإن المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 9 والمعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 15 مدعومان من trg- وهو منتدى نقاش عام تم تأسيسه لتوفير الدعم للأطراف المعنية حول قضايا التطبيق الناجمة عن المعايير الجديدة.




قديم 25-02-2018, 05:25 PM
  المشاركه #4
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 5,465
البولينجر غير متواجد حالياً  

البنوك لديها ازمة حقيقية
المعيار المحاسبي من جهة والزكاة من جهة اخرى
التأثير سلبي جدا على السوق
الحذر من غدر صانع السوق




قديم 25-02-2018, 06:12 PM
  المشاركه #5
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 2,732
AL-SAMER غير متواجد حالياً  

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البولينجر مشاهدة المشاركة
البنوك لديها ازمة حقيقية
المعيار المحاسبي من جهة والزكاة من جهة اخرى
التأثير سلبي جدا على السوق
الحذر من غدر صانع السوق
أين الأزمة بالضبط .. وارباح بنك الراجحي في سنة 2017 فقط 9 مليار .. والاهلي كذلك ... و الرياض 4 مليار ,,, يعني 3 بنوك ارباحها مجتمعة في سنة = 22 مليار




قديم 25-02-2018, 06:16 PM
  المشاركه #6
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 2,732
AL-SAMER غير متواجد حالياً  

يعطيك العافية ياصاحب الموضوع على التوضيح



قديم 26-02-2018, 12:09 AM
  المشاركه #7
مسوق هوامير البورصة
تاريخ التسجيل: Apr 2017
المشاركات: 3,630
Amaal Aly غير متواجد حالياً  

لتعلم موجات اليوت والتحليل الزمني
سجل الان

http://upload.hawamer.com/landing/el...8c6ee2813eb108

رد: كل ما يحتاج معرفته عن المعيار المحاسبي الدولي 9




قديم 13-04-2019, 11:18 PM
  المشاركه #8
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 8,754
البار2008 غير متواجد حالياً  

لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير
حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
«اللهمَّ صلِّ على محمَّد وعلى آل محمَّد، كما صليتَ على إبراهيم وعلى آل إبراهيم؛ إنَّك حميدٌ مجيد. اللهمَّ بارِك على محمَّد وعلى آل محمَّد، كما باركتَ على إبراهيم وعلى آل إبراهيم؛ إنَّك حميدٌ مجيد»







مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)

9

,

معرفته

,

المحاسبي

,

المعيار

,

الدولي

,

يحتاج

,

كل

,

عن


أدوات الموضوع

الاسهم تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



03:49 PM