logo



قديم 28-07-2005, 05:19 AM
  المشاركه #1
كاتب قدير
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 40,883
 



عبد المحسن بن إبراهيم البدر
28/07/2005

تختلف سياسات وإجراءات الأسواق المالية حول العالم ويختلف المستثمرون والمضاربون في طريقة إدارة استثماراتهم في سوق الأسهم، ولكن هناك شيء واحد يجمع جميع المختصين في إدارة ومتابعة أسواق الأسهم العالمية المتقدم منها والناشئ على أهميته، ألا وهو أخبار الشركات وإعلاناتها المرحلية التي تخضع بشكل كبير إلى قوانين الشفافية وقواعد الإفصاح.
ولعل من أهم ما يواجهه المستثمر في سوق الأسهم السعودية هي أخبار السوق، التي تبني نسبة كبيرة من انخفاض وارتفاع أسعار الأسهم اليومية، والتي إن كانت الأخبار بذاتها تؤثر أو أن طريقة تفسيرها وتحليلها أو تحويرها من قبل الغير هي المؤثرة، خصوصا في ظل النقص الكبير للثقافة الاستثمارية في سوق الأسهم لكثير من صغار المستثمرين. وحيث إن الأخبار التقليدية للشركات هي نتائجها المالية التي تنشر أربع مرات في السنة فإننا نواجه بما يقارب 300 خبر ينشر على شاشة تداول بشكل دوري ثابت بخلاف الأخبار الأخرى واضعين في الحسبان زيادة عدد الشركات في السوق السعودية.
وكما ذكرنا أن هذه الأخبار تشكل أهمية كبيرة لدى المستثمرين والمضاربين على حد سواء، لما يمثله الخبر من أهمية على المستوى التحليلي والتخطيطي للمستثمرين. فإننا لا نتحدث عن مصداقية الخبر وهو ما تركز عليه هيئة سوق المال وتعمل على تفعيله وتأكيده وهو الإجراء اللاحق للنشر وليس استباقيا للنشر؟ ولكننا نتحدث عن قراءة ما بين السطور في تلك الإعلانات الغامضة كغموض شفرة دافنشي. فالمتابع لأخبار السوق يدرك أن هناك خللا ما في صيغة نشر الأخبار وتلك الصيغة تؤثر في أول لحظات قراءة الخبر قد يتخذ المستثمر قرارات بناء على فهم أولي لمحتوى ذلك الخبر، فالكثير من الشركات تنشر الخبر بصيغة معقدة أو غامضة يصعب معها فك شفرة الخبر إلا بتركيز كامل واستحضار لمعلومات كثيرة قد تفقد الكثير دقائق أو حتى ساعات مهمة قد تستغل في إجراء تعامل ردة فعل لمحتوى الخبر، فعلى سبيل المثال، يطرح خبر أرباح ربع أو نصف السنة على صيغة تعبيرية، أي باستخدام تعابير بدل النسب المئوية، ليس هذا فحسب بل إن الشركة نفسها تعلن أرباح أرباعها السنوية كل إعلان بصيغة مختلفة وإعلان نهاية سنة 2003 يختلف عن إعلان سنة 2004 بما يضمن ردة فعل محددة! والشواهد على ذلك كثيرة وموجودة كل ما علينا فعله هو فقط الدخول على موقع تداول واختيار أي شركة من الشركات المدرجة على القائمة وستحصل على أشكال مختلفة من الإعلانات وصيغ غامضة وغير مترابطة في أحيان كثيرة.
وهذا من وجهة نظري ينضوي تحت قائمة الشفافية وتحت مظلة العدالة، فإن مهمة الهيئة يجب أن تضمن تقديم معلومة صحيحة ودقيقة وألا تكون المهمة فقط في تسلم الخبر القادم من الشركة ونشره على موقع تداول بالصيغة المرسلة نفسها، وقد يصل إلى أن يكون بالأخطاء الإملائية الواردة نفسها.
نحن هنا لا نتهم أحدا باستغلال هذه الأخبار أو حتى بتقصد إبهامها، ولكنها قد تكون نوعا من الاستعراض اللغوي ـــ كما ذكرنا ـــ ولذلك فإن الطرح يناقش إشكالية إيجاد صيغة موحدة لنشر الخبر على تداول، إذا لم تستطع ولم ترغب الهيئة في فرضه على الشركات المعلنة. وذلك هو أقصى حالات الأخذ بأسباب العدالة في السوق كون الصيغة الموحدة تعطي الجميع اعتبارات مستقبلية لتلقي الخبر ومقارنة لحظية عادلة.
صادقا، أتمنى أن تجد الهيئة آلية لتوحيد صيغة موحده للأخبار الصادرة عن الشركات أو على الأقل المنشورة على موقع تداول بالشكل الذي يجعل المستثمر والمضارب يركز على خلفيته المالية والاستثمارية بدلا من أخذ دورات في تحليل الصياغة اللغوية التي تمتهنها بعض الشركات ويتقنها بعض كتاب تلك الأخبار.

الموضوع الأصلي : اضغط هنا    ||   المصدر :

الاسهم السعودية



 
 



الكلمات الدلالية (Tags)

أخبار

,

الشفافية

,

تداول

,

زمن

,

غموض

,

في



أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



01:58 AM