logo



قديم 29-07-2005, 01:55 PM
  المشاركه #1
عضو مميز
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 1,775
 



محمد عبدالرحمن المعيبد


المتابع لسوق الأسهم يلحظ ارتفاع ضغط الدم عند المتعاملين في صالات التداول وتلك الاصابع المرتعشة وهي تصدر امر البيع او الشراء ولا تسمع الا همهمات "الله يستر علينا من الهوامير". والغريب ان معظمهم يعرف انه صيد سهل ويستمر في المغامرة عل وعسى ان ينجو من الغرق ولو بخثاق البحر ولا اشبههم الا بتلك الحمامات التي يتسلى بها اطفالنا عندما ينثرون لها حبات القمح لتتجمع ويصطادونهم اولئك الممتهنون للمضاربات المحسوبة.
وتبدأ الآهات وتكثر الزفرات بعد تلك القرارات التي تصدرت حماسهم للدخول في متاهات لم يستعدوا لها بالعلم والخبرة والمران واكتشاف معضلات السوق بسلبياته وايجابياته فتعاملوا على حس الاشاعة او الانسياق وراء الطعم المنصوب دون دراية بما هية النتائج وتحليلها. ولكن دعوني اتساءل عن هذا الكم الهائل من الاسهم المتداولة والتي تتجاوز 20 مليون سهم بما يقارب قيمتها 6 مليارات ريال يوميا في غضون 4 ساعات (فترة التداول) الا يسيل لها لعاب المتعطشين للربح؟
والمحفز لسؤالي هو مدى تفاعل هذه السيولة في بناء هيكلنا الاقتصادي وامكانية اشراكها في قنوات تنموية تكون داعمة ومؤسسة لصروح انتاجية تضمن سلاسة تدفق هذه السيولة بدلا من الدوران الحلزوني الذي يشبه تدفقات مياه النافورة فيعجبنا ارتفاعاتها ولكنها دون اضافة من هنا يجب علينا معرفة القيمة المضافة من هذه التدفقات والتي اتمنى ان تكون شلالات منهمرة تولد الطاقة وتحرك ريش المولدات التي تنتج وتحفر اخاديد الصخر لتظهر لنا الانهار التي تخضر الارض الجرداء ونصبح نأكل مما نزرع ونلبس مما نصنع ولا نمسي عالة على المنتجين.
ويظل السؤال حائرا حول هذا السيولة المتدفقة والتي ما هي الا تبادل مواقع فهي تنتقل من محفظة الخاسر الى محفظة الرابح وغدا يكون الخاسر في قائمة الرابحين والعكس صحيح.
وهنا تكون السيولة فاقدة ميزاتها المعيارية وتصبح خادمة للعمولات البنكية وتضخ الزائد عن التفعيل للقنوات الخارجية وهكذا تكر البكرة في دورتها الحلزونية ويصبح خزاننا النقدي مثقوبا يسرب كل فائض عن التشغيل وتكون الخسارة مزدوجة اذا لم ننظر في اساليب تشغيل هذه السيولة بروافد منتجة بديمومة التغذية المرتدة.
والمدهش المثير انك لا ترى انعكاسات لهذه التدفقات من السيولة بالايجاب على الشركات الرابحة كتطوير او توسيع خطوط الانتاج او زيادة في مشاريعها وايضا لا تبرز سلبيات الشركات الخاسرة من رداءة انتاجها او تقاعس ادائها او فشل ادارتها والمفارقة العجيبة انك تجد الشركات الخاسرة او اقلها التي لم توزع ارباح قيمة اسهمها ترتفع بالرغم من انهم يسيرون على نفس الوتيرة من تاريخ التأسيس والشركات الرباحة تخسر في تداولات الاسهم ابهام يحتاج الى ايضاح

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ارتفاع الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة بالمملكة في مايو2005

محمد صالح - الدمام

مواد غذائية

أظهر الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة لجميع السكان بالمملكة لشهر مايو 2005 مقارنة بشهر أبريل 2005 ارتفاعات متفاوتة في بعض المجموعات الفرعية كان من أبرزها مجموعة البيض بنسبة 2.1 بالمائة ، ومجموعة الأسماك والقشريات بنسبة 1بالمائة، ومجموعة الأقمشة والملابس النسائية بنسبة 2 بالمائة، ومجموعة أجور انتقال بنسبة 1.8 بالمائة .
كما سجلت مجموعات فرعية انخفاضات متفاوتة كان من أبرزها مجموعة الخضراوات الطازجة بنسبة 1.9 بالمائة، ومجموعة الفواكه الطازجة بنسبة 2.2 بالمائة، ومجموعة الملابس الجاهزة للرجال بنسبة 1بالمائة، ومجموعة السلع الشخصية بنسبة 1.6 بالمائة.
وسجلت ثلاث مجموعات رئيسية ارتفاعات متفاوتة وهي مجموعة الترميم والإيجار والوقود والمياه بنسبة 0.5 بالمائة، ومجموعة النقل والاتصالات بنسبة 0.2 بالمائة، ومجموعة التعليم والترويح بنسبة 0.1 بالمائة.
وسجلت ثلاث مجموعات رئيسية انخفاضات متفاوتـة وهي مجموعة الأقمشة والملابس والأحذية بنسبة 0.5 بالمائة، ومجموعة التأثيث المنزلي بنسبة 0.1 بالمائة، ومجموعة السلع والخدمات الأخرى بنسبة 0.4 بالمائة.
واستقرت مجموعة الأطعمة والمشروبات، ومجموعة الرعاية الطبية عند مستوى أسعارها السابقة ولم تسجل أي تغير نسبي يذكر .
وكمحصلة لهذه التغيرات في مكونات الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة لجميع السكان في المملكة خلال شهر مايو 2005 لم يسجل الرقم القياسي العام أي تغير نسبي يذكر مقارنة بشهر أبريل من نفس العام.
وأظهرت الإحصائية الصادرة عن وزارة المالية مؤخرا انه على مستوى المجموعات الفرعية للرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة لجميع السكان بالمملكة لشهر مايو 2005 مقارنة بشهر مايو 2004 يتضح أن هناك مجموعات فرعية قد سجلت ارتفاعات متفاوتة كان من أبرزها مجموعة الخضراوات الطازجة بنسبة 7.7 بالمائة، ومجموعة السلع الشخصية بنسبة 6.5 بالمائة، ومجموعة الأسماك والقشريات بنسبة 5.9 بالمائة، ومجموعة المكسرات والمسليات بنسبة 4.8 بالمائة، ومجموعة خياطة الملابس 3.3 بالمائة.
وسجلت مجموعات فرعية انخفاضات متفاوتة كان من أبرزها مجموعة الاتصالات ونفقاتها بنسبة 16.9 بالمائة، ومجموعة السلع المنزلية الصغيرة بنسبة 5.1 بالمائة، ومجموعة أجهزة الترفيه والترويح بنسبة 3.9 بالمائة، ومجموعة البقول والدرنيات بنسبة 3.6 بالمائة، ومجموعة النقل والمواصلات بنسبة 3.3 بالمائة.
وسجلت خمس مجموعات رئيسية ارتفاعا في أرقامها القياسية على النحو التالي مجموعة الأطعمة والمشروبات بنسبة 2.2 بالمائة، مجموعة التأثيث المنزلي بنسبة 0.4 بالمائة، مجموعة الرعاية الطبية بنسبة 0.2 بالمائة، مجموعة التعليم والترويح بنسبة 0.3 بالمائة، مجموعة السلع والخدمات الأخرى بنسبة 2.2 بالمائة.
مقـابل ذلك سجلت ثلاث مجموعـات رئيسية انخفاضات متفاوتـة كانت على النحو التالي مجموعة الأقمشة والملابس والأحذية بنسبة 1.1 بالمائة، مجموعة الترميم والإيجار والوقود والمياه بنسبة 0.3 بالمائة، مجموعة النقل والاتصالات بنسبة 3.2 بالمائة.
وكمحصلة لهذه التغيرات في مكونات الرقم القياسي العام لتكلفة المعيشة لجميع السكان في المملكة فقد سجل الرقم القياسي العام لشهر مايو 2005 ارتفاعا بلغت نسبته 0.3 بالمائة مقارنة بشهر مايو 2004 .

الموضوع الأصلي : اضغط هنا    ||   المصدر :

الاسهم السعودية



 
 



الكلمات الدلالية (Tags)

لحوم

,

أخبار

,

الهوامير

,

الاقتصادية

,

الجمعية



أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



07:27 PM