logo




قديم 21-10-2019, 04:38 PM
  المشاركه #85
عضو موقوف
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 183
 

سا افتيكم فااسمعوا


اولا المعراج مجرد قصة من القصاصين الذين يريدون نصيحة الناس لكن مع تلفيق قصص وروايات يظنون انهم يحسنون صنعا


ثانيا لم يرى وسبحانه تعالى مخلوق قط في الدنيا والدليل توبة موسى من بعد ماطلب الرؤيه



ثالثا الذي راه الرسول عند سدرة المنتهى هو بالفعل الله تبارك وتعالى ولكن الرسول راه بفؤاده وليس بعينيه يعني هي رؤيا بالروح لا بالجسد بالفؤاد ليست بالعين


ويجوز ان يرى الله سبحانه اي انسان صالح بفؤاده بروحه ليس بعينيه وجسده مثل ماراى الرسول



الم يرى احد منكم الله سبحانه برؤيا بفؤاده من قبل

أخبروني




 
 
قديم 21-10-2019, 04:39 PM
  المشاركه #86
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 12,537
 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمدوه
من لايؤمن بالغيب لم يبق لديه مسكة من ايمان
نؤمن بالله ولم نره
نؤمن بالجنة والنارولم نرهما
نؤمن بالملائكة ولم نرهم
امورعظيمه تقع فيما وراء المادة ونؤمن بها ثم يتجاسرالبعض على انكارالثابت بالحديث الصحيح المتفق على صحته
سبحانك آمنا بك ولماجاء به رسولك ايماناجازمافاللهم ثبتناعليه الى ان نلقاك
نهي عن كتابه الحديث




قديم 21-10-2019, 05:00 PM
  المشاركه #87
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 5,759
 

الحذر من هذا المعرف الملحد

واضح توجهاته وتسأله للجميع لتشكيك فالعقيدة


أتمنى شطبه نهائيا ياأبو نواف




قديم 21-10-2019, 05:12 PM
  المشاركه #88
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Jun 2012
المشاركات: 15,817
 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة saad_ali
اسراء النبي صلى الله عليه وسلم من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى وردت فيه آية صريحة لا تقبل الجدال فلماذا لا يوجد أي ذكر للمعراج في القرآن؟

سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلا مِنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آَيَاتِنَا إِنَّه هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ


الصعود الى السماء أعظم بكثير من رحلة بين مكة وفلسطين، فكيف يذكر القرآن الحدث الصغير ولا يتطرق الى الحدث الاعظم؟

في كتاب فتح الباري شرح صحيح البخاري يقول ابن حجر ان بعض السلف قالوا ان المعراج كان في المنام فقط ، حلم ليل يمحوه النهار!

وذهب بعضهم إلى أن الإسراء كان في اليقظة، والمعراج كان في المنام، أو أن الاختلاف في كونه يقظة أو مناما خاص بالمعراج لا بالإسراء ، ولذلك لما أخبر به قريشا كذبوه في الإسراء واستبعدوا وقوعه ولم يتعرضوا للمعراج ، وأيضا فإن الله سبحانه وتعالى قال : {سبحان الذي أسرى بعبده ليلا من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى}، فلو وقع المعراج في اليقظة لكان ذلك أبلغ في الذكر ، فلمّا لم يقع ذكره في هذا الموضع مع كونه شأنه أعجب وأمره أغرب من الإسراء بكثير دل على أنه كان مناما"
(فتح الباري شرح صحيح البخاري، كتاب مناقب الانصار، باب حديث الاسراء، حديث رقم: 3673، الحاشية رقم: 1)
http://library.islamweb.net/...

و من الاقويل نجد من قال عن قصة الإسراء قريش كذبوالرسول صلى الله عليع وسلم في الاسراء ولم يتعرضروا للمعراج مع انه أعجب وأمره أغرب من الاسراء بكثير فكيف يستنكرون رحلته الى بيت المقدس بينما يرون رحلته الفضائية شيئ عادي؟ وأيضا فإن الله سبحانه وتعالى ذكر الاسراء في آية صريحة لا ريب فيها ولم يذكر المعراج مع انه حدث أعظم إن كان قد وقع فعلا!

ما نراه ان قريش لم يكن لديهم أدنى علم بالمعراج وايضا لماذا لم يذكر الله المعراج في القرآن

وقد طلبوا كفار قريش من رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن يرقى الى السماء و قال تعالى : أو تَرقىَ في السّماءِ ولن نؤمنَ لرقيّكَ حتّى تُنزّلَ علينا كتابا نَقْرؤُهُ قل سبحان ربّي هل كُنتُ إلّا بشرا رسولا ... في نفس سورة الإسراء (الاسراء 93) التحدي من كفار قريش كان واضح قالوا للرسول صلى الله عليه وسلم نريدك ان ترقى في السماء من غير كتاب ثم تنزل علينا بكتاب كل ما طلبوه هو مجرد صعود الى السماء الى أي مكان في السماء دون تحديد ( مجرد ان يصد الى السماء وجيب كتاب )

فنجد النفي القاطع للمعراج في سورة الإسراء في قوله تعالى ( قل سبحان ربّي هل كُنتُ إلّا بشرا رسولا ) فإذا كان نفي المعراج في القران لا يكفي وفي نفس السورة التي يُفترض ان تؤكد المعراج

و حتى حديث فرض الصلوات على الرسول صلى الله عليه و سلم في حادثة الإسراء و المعراج عندما عرج إلى السماوات مع جبريل عليه السلام نجد من يشكك فيها يقولون
50 صلاة في اليوم والليلة لا يقبلها العقل لآن في اليوم و اليلة 24 ساعة لو فرضت صلاة كل ساعة كان عدد الفروض 24 فرض و لو فرض فرض كل نصف ساعة كان عدد الفروض 48 فرض

ايضا يقولون ان اقل فرض يكون ركعتين مثل فرض الفجر و يستغرق وقت الصلاة من الأذان الإلى الاقامة وتأدية الصلاة حوالي 20 دقيقة ولو حسبنها بهذا المقدار نقول
50 فرض صلاة × 20 دقيقة = 1000 دقيقة ÷60 = 16 ونصف ساعة ... فلوقت المتبقي مع الانسان لا يكفي للنوم فكيف العمل وطلب الرزق و وقت البيت و الأسرة فهذا فوق طاقة الانسان


هذا والله اعلم
هل يعقل ان فيه انسان مسلم ويقراء القرآن
ولم تمر عليه هذه السورة

وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَىٰ (1) مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَىٰ (2)
وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَىٰ (3) إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَىٰ (4)
عَلَّمَهُ شَدِيدُ الْقُوَىٰ (5) ذُو مِرَّةٍ فَاسْتَوَىٰ (6)
وَهُوَ بِالْأُفُقِ الْأَعْلَىٰ (7) ثُمَّ دَنَا فَتَدَلَّىٰ (8)
فَكَانَ قَابَ قَوْسَيْنِ أَوْ أَدْنَىٰ (9)
فَأَوْحَىٰ إِلَىٰ عَبْدِهِ مَا أَوْحَىٰ (10)
مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَىٰ (11)
أَفَتُمَارُونَهُ عَلَىٰ مَا يَرَىٰ (12)
وَلَقَدْ رَآهُ نَزْلَةً أُخْرَىٰ (13) عِندَ سِدْرَةِ الْمُنتَهَىٰ (14)
عِندَهَا جَنَّةُ الْمَأْوَىٰ (15)
إِذْ يَغْشَى السِّدْرَةَ مَا يَغْشَىٰ (16)
مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَىٰ (17)
لَقَدْ رَأَىٰ مِنْ آيَاتِ رَبِّهِ الْكُبْرَىٰ (18)

أَفَرَأَيْتُمُ اللَّاتَ وَالْعُزَّىٰ (19) وَمَنَاةَ الثَّالِثَةَ الْأُخْرَىٰ (20)
أَلَكُمُ الذَّكَرُ وَلَهُ الْأُنثَىٰ (21)
تِلْكَ إِذًا قِسْمَةٌ ضِيزَىٰ (22)
إِنْ هِيَ إِلَّا أَسْمَاءٌ سَمَّيْتُمُوهَا أَنتُمْ وَآبَاؤُكُم
مَّا أَنزَلَ اللَّهُ بِهَا مِن سُلْطَانٍ ۚ
إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَمَا تَهْوَى الْأَنفُسُ ۖ
وَلَقَدْ جَاءَهُم مِّن رَّبِّهِمُ الْهُدَىٰ (23)

أَمْ لِلْإِنسَانِ مَا تَمَنَّىٰ (24) فَلِلَّهِ الْآخِرَةُ وَالْأُولَىٰ (25)
۞ وَكَم مِّن مَّلَكٍ فِي السَّمَاوَاتِ لَا تُغْنِي شَفَاعَتُهُمْ شَيْئًا
إِلَّا مِن بَعْدِ أَن يَأْذَنَ اللَّهُ لِمَن يَشَاءُ وَيَرْضَىٰ (26)




قديم 21-10-2019, 05:27 PM
  المشاركه #89
عضو موقوف
تاريخ التسجيل: Sep 2019
المشاركات: 183
 

استدراكا

( وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من وراء حجاب )


وفي الاية مازاغ البصر ولاطغى فهو جبريل وليس الله والله سبحانه لا يرى الا بالفؤاد




قديم 21-10-2019, 05:58 PM
  المشاركه #90
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 12,537
 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة golden horse
استدراكا

( وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من وراء حجاب )


وفي الاية مازاغ البصر ولاطغى فهو جبريل وليس الله والله سبحانه لا يرى الا بالفؤاد
مشركين قريش لم يسئلوا النبي صلى الله عليه وسلم عن المعراج سئلوه عن الاسرى




قديم 21-10-2019, 09:46 PM
  المشاركه #91
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 2,576
 

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمدوه
البعض نقاشه مضيعه للوقت
لاعقل
ولانقل
ولامعنى صريح ولانقل صحيح
استخدام العقل البشري لنقاش قدرات الخالق ينافي الإيمان لأن العقل خلق بإمكانيات محدوده ضعيفه لاتتجاوز الأمور الدنيوية وهذا منفذ للشيطان على الإنسان
نسأل الله السلامه

صدق الله العظيم وصدق رسوله الكريم
اللهم أمنا بك وبعظمتك وقدرتك وأنك خالق كل شيء وموجده من العدم وأنك على كل شيء قدير







الكلمات الدلالية (Tags)

مناميه

,

موضوع

,

المعراج

,

اليقظة

,

القدم

,

رؤيا

,

قديم


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



11:34 PM