إضافة رد
قديم 31-03-2020, 08:59 PM
  المشاركه #21

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


��������������������������

قال عليه الصلاة والسلام( إن الصدقة لتطفيء عن أهلها حر القبور ، وإنما يستظل المؤمن يوم القيامة في ظل صدقته

وقوله صلى الله عليه وسلم( دخل رجلٌ الجنَّةَ ، فرأى مكتوبًا على بابها : الصدقةُ بعشر أمثالِها ، والقرضُ بثمانيةَ عشرَ

قال صلى الله عليه وسلم( يُؤتَى الرجلُ في قبرِه فإذا أُتِيَ من قِبَلِ رأسِه دفَعَتْه تلاوةُ القرآنِ وإذا أُتِيَ من قِبَلِ يدَيه دفعَتْه الصدقةُ وإذا أُتِيَ من قِبَلِ رِجلَيه دَفَعَه مَشيُه إلى المساجدِ



رد مع اقتباس
 
 

قديم 31-03-2020, 08:59 PM
  المشاركه #22

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


وقوله صل الله عليه وسلم ( - تَصَدَّقُوا و لَوْ بِتَمْرَةٍ ، فإنَّها تَسُدُّ من الجائِعِ ، و تُطفِئُ الخطِيئَةَ ، كَما يُطفِئُ الماءُ النارَ)

وهي تدفع عن صاحبها المصائب والبلايا ، وتنجيه من الكروب والشدائد ، قال صلى الله عليه وسلم : ( صنائع المعروف تقي مصارع السوء والآفات والهلكات، وأهل المعروف في الدنيا هم أهل المعروف في الآخرة )

والصدقة ترفع صاحبها ، حتى توصله أعلى المنازل ، قال صلى الله عليه وسلم : ( إنما الدنيا لأربعة نفر: عبد رزقه الله مالاً وعلماً فهو يتقي فيه ربه ، ويصل فيه رحمه ، ويعلم لله فيه حقاً فهذا بأفضل المنازل... ) رواه الترمذي .

صدقة المرأه عن بيتها .
قال صلى الله عليه وسلم " اذا أنفقت المرأة من طعام بيتها غير مفسدة , كان لها أجرها بما أنفقت ,ولزوجها أجره بما كسب , وللخازن مثل ذلك , لا ينقص بعضهم من أجر بعض شيئاً" ( متفق عليه)
قال صل الله عليه وسلم( ما من يومٍ يُصبِحُ العبادُ فيه ، إلا ملَكانِ يَنزلانِ . فيقول أحدُهما : اللهمَّ ! أَعْطِ مُنفِقًا خَلَفًا . ويقول الآخرُ : اللهمَّ ! أَعطِ مُمسِكًا تَلَفًا



رد مع اقتباس
قديم 31-03-2020, 09:00 PM
  المشاركه #23

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


يقول أحد الإخوة وهو يروي عمن عايش الحدث: كان هناك رجل من كبار التجار مسافر هو وصاحب له إلى مكة لأداء العمرة،
وعندما عادوا من مكة ومروا على منطقة في السيل في الطائف، فقرروا أن يصلوا في أحد المساجد، فعندما دخلوا المسجد وأدوا الصلاة إذا بإمام المسجد يأخذ الميكرفون ويتحدث ويقول:
يا إخوان! ترون الآن أن هذا الزمان زمان أمطار، وأنتم ترون حال المسجد، فالماء ينزل في المسجد من كل اتجاه، ويشير إلى فرجات في المسجد، وكيف تشققت نتيجة لهذا الماء الذي ينزل من السقف التالف، ثم قال: نريد أن نعمل بعض الترميم لهذا المسجد، فما رأيكم أن تجمعوا لنا بعض التبرعات، فبدأ الناس يخرجون مما يستطيعون، فهذا يعطي عشرة ريال وهذا مائة ريال وهذا خمسين ريال، وهذا الرجل التاجر تحمس وكتب شيكاً لهذا الإمام بعد أن عرف اسمه بخمسة آلاف ريال، ثم أعطاه إياه، ففرح الإمام فرحاً شديداً بهذا المبلغ الذي جاء، ولم يكن يتصور أن يأتيه مبلغ بهذه الصورة وبهذه السرعة خمسة آلاف ريال.

يقول: فركبنا السيارة ومشينا، وعندما اقتربنا من الرياض ولم يبق على المسافة إلا حوالي (90) أو (100) كيلو، توقفنا في أحد المحطات لمد السيارة بالوقود، قال: هل بالإمكان أن نرجع إلى الشيخ؟ فكانت صدمة، كيف نرجع مسافة ستمائة كيلو تقريباً، فقال: أرجوك أتمنى أن ترجع، فقلت: لا مانع.
أنا عندي إجازة ولا يمنع أن نرجع، فقال لي: احتسب ذلك عند الله سبحانه وتعالى، يقول: فرجعنا إلى الشيخ ووصلنا آخر الليل، واستأجرنا غرفة ونمنا فيها، ثم ذهبنا وصلينا الفجر في ذاك المسجد، فقابل صاحبي إمام المسجد وواجهه مواجهة كانت كالصاعقة عليه، ولكنها صارت بعد ذلك برداً وسلاماً، قال له: أنا الذي أعطيتك الشيك بخمسة آلاف، هل بالإمكان أن تعيده إلي؟! فقال له: لماذا؟ فقال له: لا تخف، إنما أريد أن آخذه منك وسأتكفل بترميم المسجد كاملاً من أوله إلى آخره، ففرح هذا الإمام فرحاً شديداً، ثم أوكل هذا التاجر ترميم المسجد لمن يعرف، ورمم ترميماً رائعاً حسب ما يذكر راوي القصة.

يقول: فرجعنا إلى الرياض، ثم بدأ هذا الرجل ينفق يميناً ويساراً في بناء المساجد، وكان يساهم ويساعد في مشاريع الخير وسنابل العطاء بشكل متميز، ثم بعد ذلك قابلته في أحد الأيام بعد فترة من الزمن، فقال لي: أتعلم ماذا حصل، إنك لتستغرب؟ يقول: أول ما نزلت الرياض وبدأت مشاريع النفقة، كنت أتخيل أن مالي سينتهي بعد فترة وجيزة، ولكن والله! والذي لا إله إلا هو أن مالي بعد الإنفاق تضاعف، فبدل أن يكون خمسة ملايين مثلاً صار عشرة، ويقول: كنت إذا دخلت في مشروع تجاري أو عقاري إذا بي أضرب ضربات تجعل المال يتضاعف، وكنت في السابق أبذل وأبذل ولا ينمو المال إلا بشكل يسير، أو بطيء.
وهذا مصداقاً لقول الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث: (اللهم أعط منفقاً خلفاً).



رد مع اقتباس
قديم 31-03-2020, 09:01 PM
  المشاركه #24

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


✋✋✋✋✋✋✋✋✋✋✋✋✋✋
- هل اطعمت اي مخلوق حي !
وتصدقت كل يوم كي ترئ السعادهـ
وَ الراحه وَ الفرج 

،
- الكلمة الطيبة ..
- صلاة الضحى ..
 - كسرة خبز لطير ..
 - محاولة إطعام سمك ..
 - قطعة سكر لـِ نمله ..
 - كاس ماء تسقي شجرهـ ..
يومياً علے الاقل مرهـ واحدهـ ♡

هل تستطيع فعل ذلك ؟!*

قال صلى الله عليه وسلم ( من الصدقة أن تسلم على الناس وأنت طليق الوجه .

قال صل الله عليه وسلم ( ما مِنْ مسلِمٍ يغرِسُ غرْسًا إلَّا كان ما أُكِلَ منْهُ لَهُ صَدَقَةً ، وما سُرِقَ منه صدَقَةٌ ، وما أكلَ السبُعُ فهوَ لَهُ صدَقَةٌ ، وما أكَلَتِ الطيورُ فهو لَهُ صدقَةٌ ، ولا يَرْزَؤُهُ أَحَدٌ إِلاَّ كَانَ لَهُ صَدَقَةٌ.



رد مع اقتباس
قديم 31-03-2020, 09:03 PM
  المشاركه #25

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


قصة جميلة عن الصدقة سمعتها من إحدى الداعيات:

أحد تجار الأقمشة في دمشق كان مديناُ بمبلغ مليون ليرة و كان باقي على موعد استحقاق الدين شهر واحد فقط
و كانت حركة السوق في تلك الفترة راكدة
حاول أن يسوي الأمر مع صاحب الدين بأن يؤجل موعد الاستحقاق إلا أنه رفض
فحاول ذلك التاجر تحصيل ما له من ديون عند زبائنه و خلال عشرة أيام لم يحصل إلا مئة ألف ليرة
فما كان منه إلا أن أخذ هذا المبلغ و تصدق به لأحد المياتم
و عندما أخبر زوجته بالأمر ثارت عليه و راحت تتهمه بالجنون
و كان يقول لها : أنه على يقين أن الله سينقذه من محنته هذه بفضل صدقته تلك.
و سبحان الله
بدأت حركة البيع تتحسن عنده و بدأالمدينون بإعطائه أمواله التي بذممهم
و لا يأتي موعد قضاء الدين إلا و المبلغ كان عنده بالكامل.
فسبحان الله هذا الرجل لجأ إلى الله بصدق فأغاثه الله
{مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا}



رد مع اقتباس
قديم 02-04-2020, 08:21 AM
  المشاركه #26

كاتب مميز

تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 237,540
زاوية الدائرة غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ
كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ
إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ

وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِ مُحَمَّدٍ
كَمَا بَارَكْتَ عَلَى إِبْرَاهِيمَ وَعَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ
إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ



رد مع اقتباس
قديم 02-04-2020, 10:22 AM
  المشاركه #27

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


-قُل للذي يُداعب خيوط الظلمِ ضاحكاً,سيأتيك يوماً تتألم باكياً
وما ربُك بِظلامَّ للعبيد.



رد مع اقتباس
قديم 02-04-2020, 10:39 AM
  المشاركه #28

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


▪ القرآن الكريم ▪

"تَمْضِي الحياة وأنتَ تَطلب أُنْسَها

والأُنْس كُل الأُنْسِ في القُرآن"🕊



رد مع اقتباس
قديم 02-04-2020, 10:46 AM
  المشاركه #29

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...



﴿ ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ ائْتِيَا طَوْعًا أَوْ كَرْهًا قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ ﴾ #فصلت



رد مع اقتباس
قديم 02-04-2020, 11:15 AM
  المشاركه #30

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Oct 2019
المشاركات: 1,194
الدعدعي غير متواجد حالياً  

رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر تبصر ... تذكر ...


رد: ... من هنا وهنا ,,, الوصيه لي ولك ... تدبر  تبصر ... تذكر ...


رد مع اقتباس
إضافة رد


الكلمات الدلالية (Tags)
وهنا, الوصيه, تذكر, تبصر, تدبر

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



02:26 AM