logo



قديم 09-06-2023, 01:41 AM
  المشاركه #1
عضو هوامير المميز
تاريخ التسجيل: Sep 2014
المشاركات: 1,480
 



من الذكرى لـقـيـت شـمـوعـك اللي يـوم جبتيهـا
تنـور لـيـلــتي مـعـــك واذا اصـبحــــنا نطــفـيهـا

كـأن البيت فيه نجـــوم وانتي الـبدر في عـيوني
وانا اهـلي وارحـب في لــــيالي الـبـدر واحييهـا

سكون الـلـيل يغـمـــرنا ويحـسـســـنا بـأمـانـيـنـا
وانا مـعــك وهـمـوم الـوقـت والأحـزان ناسـيهـا

وعلى نور الـشـمـوع تراقـب عيوني نظـر عينك
وفي نظـــرات عينك شـي شـمــع الليل يخـفـيهـا

واقول في داخلي يا شـمع لا تكشف لي المستور
أخــاف تصحي جـروحـي ومـن غـيري يعــانيهـا

تعاملت بوفاء وإخلاص وجازيت الوفاء بالجـور
وحطمتي جـســور الـحـب حـاضـرهـا وماضيهـا

انا مثل الطـيور اجـمــع غصون الـعـش وابنيهـا
وفي ليله غـصــون الـعــش تهـــدمهـا وترميهـا

أبنـسى كـــــل ذكـــرى في حــياتي مــا أدانـيـهـا
وبـصـبر لـيـن قلبي يطــيب وجــروحي أداويـهـا

ومع صمت الشموع يزيد صمت الليل من حولي
وانا مشغــول ونفسي مـع حبيب القلب مشـقيهـا

أحـس الشمــع له قلب وشعور في حزني وهمي
ويـشـفـق لا نـظـــر فيني ودمـوعـه مـا يخـبيهـا

واحـسـه مــن كثر دمـعـــه يـواسـيني ويـعـزيني
كــأنه يشـــعـر في لـحـظــــة نهــــايتنـا ويبكيهـا

واحسه يهمس في سـمعي وينصحني ويوصيني
ويقــول الـحـب في قـلبك وطـيبك مـا ثمــر فيهـا

الموضوع الأصلي : اضغط هنا    ||   المصدر :

قصائد الهوامير

 
 



الكلمات الدلالية (Tags)

لقيت

,

اللي

,

الذكرى

,

جبتيها

,

شموعك



أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



03:52 PM