إضافة رد
قديم 26-04-2009, 07:01 PM
  المشاركه #41

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


توقعات بدخول شركات عقارية عالمية السوق السعودية.. ومطالب بتفعيل نظام الرهن العقاري

د. العصيمي خلال الندوة ويبدو عدد من رجال العقار والأعمال في المنطقة الشرقية.
حامد الرويلي من الدمام
توقع الدكتور محمد العصيمي أستاذ قسم الاقتصاد والعلوم الإدارية في جامعة محمد بن سعود الإسلامية, المدير العام للمجموعة الشرعية في بنك ****** دخول شركات عالمية السوق السعودية في مجال البناء والإنشاء والطاقة، وذلك بعد أن أثبتت السوق السعودية أنها أفضل الأسواق العالمية آمنها وأقلها تضررا من الأزمة المالية العالمية التي ضربت الاقتصاد العالمي أخيرا, نتج عنها إفلاس عدد كبير من الشركات العالمية وتسريح عديد من موظفيها, داعيا إلى الاستفادة من الأزمة الحالية في صياغة أنظمة الرهن العقاري وتفعيلها في المملكة، خاصة أنها تم تطبيقها في أغلب الدول العربية والإسلامية.

وقال الدكتور العصيمي خلال الندوة الاقتصادية التي نظمها مجلس حسن القحطاني الثقافي في المنطقة الشرقية بحضور خالد بن القحطاني رئيس اللجنة العقارية في غرفة الشرقية وعدد كبير من رجال العقار والاقتصاد إن أسعار البيوت الأمريكية مرت بطفرة غير مسبوقة تاريخيا منذ عام 2000 حتى عام 2007، وارتفعت نسبة الزيادة إلى أكثر من 70 في المائة عن السنوات التي قبلها، إلا أن مواد البناء لم ترتفع بالنسبة نفسها، بل عانت انخفاضا في قيمها الحقيقية, مضيفا أن معدل الفائدة الحقيقي ظل منخفضا في السنوات الماضية، خاصة بعد أزمة 11 أيلول (سبتمبر)، وأن الزيادة التي حصلت في 2005 لسعر الفائدة كانت خلف تلك الإخفاقات في السداد من الشريحة السكانية التي اقترضت من البنوك التجارية لشراء المنازل، ولم تكن على المستوى المطلوب من حيث الملاءة.

وتطرق الدكتور العصيمي إلى الدور الكبير الذي قامت به الحكومة الأمريكية بسبب بعض الإجراءات الإدارية التي سببت تفاقم الأزمة العقارية، حيث بين أنه في عام 1992 طلب الكونجرس من البنكين العقاريين الكبيرين "فاني ماي" و"فريدي ماك" زيادة المبالغ المخصصة لمتوسطي وقليلي الدخول، ومنحت وزارة الإسكان هذين البنكين مستهدفات لذلك، فطلب من البنكين تقديم ما نسبته 46 في المائة عام 1996 و50 في المائة عام 2000، و52 في المائة عام 2005، مما زاد نسبة متملكي البيوت في أمريكا من 64 في المائة في 1994، إلى 70 في المائة في 2005، ما يعادل 11 مليون شخص تقريبا.

وأوضح أن نتائج المشكلة العقارية كشفت تساهل البنوك التجارية في قبول عملاء العقار، بطريقة ليست معهودة، حيث تدافعت في إقراض العملاء دون الدراسات الكافية للملاءة المالية والضمانات، وكانت أسعار العقارات ترتفع في تلك الحقبة، فقد توقعت البنوك التجارية أن مجرد رهن المنزل كاف في تغطية المخاطر، وصاحب ذلك شراء كثير من الأسر بيوتا قيمتها أكثر من مستوى دخولهم، خاصة مع تقديم البنوك التجارية القروض الإضافية التي تعطى للعميل بمجرد زيادة قيمة الأصول العقارية المرهونة لدى البنك والتي تخص العميل, مضيفا أن الإصدارات الجديدة من القروض العقارية ارتفعت بنسب ومبالغ كبيرة, حيث بلغ إجمالي القروض العقارية المورّقة عام 2007 أكثر من 45 تريليون دولار, وتطرق إلى الأدوات المالية المستخدمة في القطاع الاستثماري من الرهن العقاري، وبين أنواع قروض الرهن العقاري، وأن تلك السوق قد مرت بتطورات مهمة في السنوات العشرين الماضية، جعلت تلك القروض والسندات المورقة منها تقدم بشكل مختلف بسبب الهندسة المالية والتمويل المهيكل عن كثير من الصيغ التي كانت معروفة قبل ذلك. واعترف كثير من المستثمرين داخل أمريكا وخارجها بصعوبة تلك الهندسة والهيكلة المستخدمة على فهم كثير من المحللين الماليين في البنوك الاستثمارية والتجارية وشركات التأمين وشركات التصنيف, مستعرضا الجهات والمؤسسات المتأثرة بالأزمة، وقسمها إلى قسمين، قسم أفصح عن خسائره كالبنوك التجارية والاستثمارية وشركات التأمين والصناديق الاستثمارية وصناديق التحوط، والآخر لم يفصح الذي يتضمن الصناديق السيادية، البنوك المركزية، والمستثمرين الكبار والعوائل،, حيث خسرت كثير من الشركات بسبب انخفاض محافظها الاستثمارية و انخفاض الطلب على المنتجات, وعرض أسماء البنوك التجارية والاستثمارية والشركات التي تأثرت بالأزمة والتي زادت أصولها على خمسة تريليونات دولار, منها بنك بيرسترنز، وليهمان برذرز، وفورتيز، ويو بي إس، وسيتي قروب، وبنوك العقار فاني ماي، وفردي ماك، وشركات التأمين إي آي جي، وياماتو اليابانية، وهما أكبر شركات التأمين في البلدين.

وفند أستاذ الاقتصاد والعلوم الإدارية أسباب توسع أثر الأزمة وعدم اقتصارها على القطاع العقاري في أمريكا، فذكر من الأسباب ضخامة الديون الرديئة، وضخامة السندات الربوية المتداولة، والأثر النفسي الكبير لأسماء المؤسسات المالية المنهارة عالميا، وتوسع أطراف كثيرة مثل الشركات في المشتقات المالية والبيوع الآجلة وتوريق الديون، وضخامة الأموال الأجنبية المستثمرة في أمريكا من قبل الدول والشركات الأجنبية، وتكتم المؤسسات المالية على مشكلاتها، مما أوجد جوا مشحونا بالخوف والترقب بين المؤسسات المالية، والصلة المباشرة للأسواق بعضها ببعض والتغطية الإعلامية المباشرة، وتأخر الحلول الحكومية خاصة في بداية الأزمة, وعرف المشتقات المالية وقدم بعض الإحصائيات عن حجم تلك المشتقات, حيث قدر بنك التسويات الدولي "pis" حجم المشتقات المالية في منتصف 2008 بـ 683,7 تريليون دولار، أي ما يعادل 65 ضعفا مما كان عليه في عام 1992، وأسوأ أنواعها ما يقارب 57,3 تريليون دولار في مبادلات نكول ائتماني "cds " مراهنات على خسارة شركات مشهورة" ، وهذه العقود تعد أكثر أصناف المشتقات خطورة والسبب وراء خسارة شركة Aig.



رد مع اقتباس
 
 

قديم 26-04-2009, 07:17 PM
  المشاركه #42

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


الصناديق الاستثمارية العقارية العملاق القادم
خالد شاكر المبيض
مما لا شك فيه أن الشركات العقارية والمطورين العقاريين والسوق العقارية كانت واقعة إيقاف المساهمات العقارية بشكل كامل كارثي والسبب الأول للركود الذي شهده القطاع العقاري ومما زاد الأمر تعقيداً هو فقدان الثقة بين المستثمرين بتلك المساهمات ومطلقيها من عقاريين ومطورين ما أفقد السوق العقارية أحد أهم روافد التمويل للمشاريع العقارية كما أفقد ملاك العقارات الكبيرة مشترين لعقاراتهم وهذا الأمر الذي أدى إلى جمود تلك العقارات بشكل شبه كامل كما أفقد السوق العقارية مشاريع إسكانية التي يحتاج إليها ولها مستهلك يطلبها.

ولكن ما لا يعرفه كثير من العقاريين مع الأسف أن هناك بديلا تم إقراره من هيئة سوق المال وهو الصناديق العقارية التي تطلق من قبل الشركات المالية وما يميزها هو أنها تهتم بشكل كبير بدراسة الجدوى من مشاريعها العقارية كما أنها تحرص على العوائد المجزية لمشاريع الصندوق وتختارها بعناية فائقة إضافة إلى الشفافية الكبيرة التي تعتمدها في جميع عملياتها المالية من قيمة شراء العقار وأتعاب المطور وقيمة البيع وأتعابها من إطلاق الصندوق وكذلك الرقابة الكبيرة على أداء الصندوق من قبل هيئة سوق المال التي تبدأ من إطلاقه وتنتهي في تصريف الوحدات العقارية وتوزيع الأرباح على المكتتبين، وأتوقع أن هذه الصناديق ستسهم في ضخ السيولة من جديد إلى السوق العقارية كما ستدعم ثقة المستثمرين للاكتتاب في الصناديق العقارية وتوفر وحدات عقارية تغطي الطلب.

قد يظن بعضهم أن هذه الصناديق ستكون أحد طرق النصب والاحتيال على صغار المستثمرين أو أنها ستجمد السيولة من جديد في عقارات غير مدروسة كما فعلت المساهمات العقارية في السابق، والجواب هو لن يحصل ذلك بإذن الله لعدة أسباب، منها:

1. الصناديق العقارية تدرس المشروع بشكل علمي ومفصل وترفعه بعد ذلك إلى هيئة سوق المال لدراسة جدواه ويتم التدقيق على المشروع من عدة جهات اعتبارية تمنع أو على الأقل تقلل بشكل كبير الأخطاء في دراسة أي مشروع عقاري.

2. تحدد مدة الاستثمار بعدد محدود من السنوات وبشكل واضح قبل البدء بالاكتتاب وتكون الشركة المالية مطالبة بإنهاء المشروع وتسويقه قبل انتهاء المدة المحددة وإلا ستكون عرضة للمساءلة.

3. أرباح الشركات المالية مطلقة الصناديق تكون بقدر النجاح في رفع أرباح الصندوق وبالتالي تحرص على سرعة تصفيتها بأفضل عرض ممكن.

4. هناك جهات تقييم أداء صناديق الشركات المالية وهي جهات حكومية وغير حكومية تقدم تصنيفا لأداء الشركات المالية في إدارتها لصناديقها وتقدمها للمستثمرين وتوصي بالاستثمار مع الشركة المالية ذات الأداء الأفضل وهذا ما يجعل مطلقي الصناديق العقارية أكثر حذراً.

5. إمكانية التداول لوحدات الصندوق العقاري طوال فترة عمله ما يجعل خروج المساهمين في أي وقت سهلا وبالطبع يكون التداول تحت إشراف من هيئة سوق المال لمنع التلاعب.

6. لا يستطيع أي صندوق عقاري أن يتلاعب بالمبالغ المكتتبة لأنها تكون في حساب بنكي باسم الصندوق تصرف لحساب تطوير العقار المراد تطويره والمُراقب بشكل كامل من قبل هيئة سوق المال.

7. لا توجد أي مصالح مشتركة بين مطلق الصندوق ومالك العقار فهناك تعارض في المصالح حيث إن من مصلحة مطلق الصندوق أن يحصل على أفضل عرض لشراء العقار بأقل قيمة لمصلحة الصندوق للحصول على أفضل أداء وبيع الوحدات العقارية التابعة للصندوق بأعلى قيمة.

جميع تلك الأسباب باعتقادي ستكون كافيةً جداً للتشجيع لدخول أي مستثمر للاكتتاب في تلك الصناديق دون تردد كما أنني على ثقة بأننا سنشهد عددا ضخما من الصناديق العقارية في الأيام القادمة التي ستوفر السيولة للمطورين العقاريين وستحرك عجلة التنمية للقطاع العقاري كما أنها ستوفر فرصا استثمارية آمنة لصغار المستثمرين بإذن الله.

وأعتقد أن الفكرة ستكون جديدة على كثير من المطورين العقاريين والمستثمرين وقد يتخوف بعضهم منها في البداية ولكنهم سرعان ما سيكتشفون مدى الفائدة منها وسينكب عليها الجميع، وعلى شركات التطوير العقاري التكيف والتعامل معها إذ إن أغلب الشركات العقارية التي تطلق الصناديق هي شركات لها خبرات عالمية في الصناديق العقارية إذ إنها نظام مطبق عالمياً أثبت نجاحه على مدى عقود ماضية.



رد مع اقتباس
قديم 06-05-2009, 05:33 AM
  المشاركه #43

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


أمانة الرياض تنفذ مشروعات تطويرية بقيمة تتجاوز 41 مليون ريال
( الثلاثاء 11 جمادى الأولى 1430 هـ الموافق 5 مايو 2009 م, الساعة 8:43)

--------------------------------------------------------------------------------
تعتزم أمانة منطقة الرياض تنفيذ مشاريع تطويرية في مدينة الرياض بتكلفة تتجاوز واحد وأربعين مليون ريال، فقد وقعت الأمانة مؤخرا عقدا مع شركة التنمية والتطوير بقيمة تصل إلى (12.5) مليون ريال لتشجير طرق رئيسة خلال عامين من بدء تنفيذ العقد.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن الأمانة قد وقعت أيضاً عقداً مع شركة راشد حمد المسلم وابنه لإنشاء حدائق عامة في عدد من أحياء مدينة الرياض بتكلفة تتجاوز (11.9) مليون ريال. كما وقعت عقدا مع شركة عبدالعزيز رجب وعبدالله سلسلة وشركائهم لتشغيل شبكتي السيول والمياه الجوفية في وسط الرياض وغربها وصيانتها بقيمة قدرها (9.876.000) ريال.

كما وقعت عقدا مع شركة فهد سليمان الفوزاني وشركاه للمقاولات المحدودة لتنفيذ الدوار الواقع عند تقاطع طريق الأمير سعود بن محمد بن مقرن مع طريق عثمان بن عفان بقيمة تصل إلى نحو (7) سبعة ملايين ريال على أن ينفذ المشروع خلال تسعة شهور . ووقعت الأمانة أيضاً عقداً مع مؤسسة ركن أبها للمقاولات لتنفيذ استكمال توسعة مبنى بلدية الملز بتكلفة تصل إلى نحو (1.5) مليون ونصف المليون ريال.

http://www.arriyadh.com/ar/Content/g...na.doc_cvt.htm








رد مع اقتباس
قديم 08-05-2009, 05:51 AM
  المشاركه #44

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 2,180
فزاع503 غير متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


فعلا موقع ومشاريع ممتازه يعطيك العافيه اخوي عاشق المجموعه


رد مع اقتباس
قديم 09-05-2009, 04:17 AM
  المشاركه #45

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


مقر البنك الخليجي .. مركز الملك عبدالله المالي.. جامعة الأميرة نورة.. ومدينة تقنية المعلومات والاتصالات
4 مشاريع ترفع درجة عقارات الرياض وتحولها لأكبر ورشة بناء

الرياض – خالد الربيش

عززت الرياض حضورها العربي والإقليمي بفوزها بالمقر الدائم للبنك المركزي لدول مجلس التعاون الخليجي، الذي يتوقع أن يكون ضمن مركز الملك عبدالله المالي شمالي العاصمة.

وتأتي هذه الخطورة مدعمة للنشاط الاقتصادي المتنامي الذي تشهده الرياض، مدعوماً بطفرة إنشائية غير مسبوقة، حضر إليها كبرى شركات المقاولات في السعودية، مثل شركات بن لادن، والسيف، وسعودي أوجيه، حيث حلت هذه الشركات وشركات أخرى في مواقع متعددة في العاصمة، على رأسها جامعة الأميرة نورة للبنات، ومركز الملك عبدالله المالي، ومدينة تقنية المعلومات والاتصالات، التي تعتبر أكبر المشاريع الإنشائية تشهدها العاصمة الرياض.

من جهته اعتبر العقاري المخضرم حمد بن محمد سعيدان أن مدينة الرياض وكانت ولا تزال المقصد الأول للاستثمار محلياً وإقليميا، والأزمة العالمية الأخيرة عززت من مقصدها دولياً كذلك.

وقال بن سعيدان إن النشاط العقاري يعكس دائماً واقع النشاط الاقتصادي، إلا أن حضور القطاع الخاص القوي على ساحة الاستثمار زاد من متانة هذا الاقتصاد، مشيراً في هذا الصدد إلى أنه رصد في الفترة الأخيرة نشاطاً واضحاً للطلب على المشاريع السكنية الكبرى من الأبراج والعمائر بقصد التأجير إلى شركات ومنشآت سعودية وخليجية حضرت إلى الرياض، لتوطين مشاريع إنشائية عملاقة.

إلى ذلك وضع فهد العجلان رئيس مجلس إدارة شركة رائك العقاري – إحدى الشركات العاملة في الاستثمار العقاري التجاري – إن النشاط التجاري الذي تقوده حركة التداول الكبيرة على الأبراج التجارية والسكنية في الرياض تسابق مثيلتها على النشاط السكني، مشيراً إلى التأجير هو المحرك الأول للنشاط التجاري العقاري.

وقال العجلان صحيح أن جهات حكومية دخلت كلاعب جديد ومؤثر في النشاط التجاري العقاري خاصة على طريق الملك فهد بالرياض، إلا أن مركز الملك عبدالله المالي سيكون النواة الأولى لتوطين عشرات الأبراج والمناطق التجارية شمالي الدائري الشمالي، إضافة إلى الخدمات المساندة من وحدات سكنية وفندقية تساند تلك المشاريع.

وترشح الرياض كي تكون عاصمة مال عالمية، نظراً لقوة البنية التحتية للعمليات التقنية المصرفية، وتعتبر في مصاف الدول المتقدمة في هذا الجانب، كما تعتبر الأولى خليجياً.

وأظهرت نتائج استطلاع لوكالة "رويترز" شمل 21 اقتصادياً.

اختار 9 منهم السعودية مقراً للبنك، وقال أحد الاقتصاديين: "السعودية هي الأوفر حظاً، بسبب ثقلها الاقتصادي والسياسي بين دول الخليج، وصورتها المستقرة في المنطقة".

ووفقا لتصريح مسئول حكومي، فإن أكثر من 50 ألف عامل في مقر المشروع يعمل خلال 3 مناوبات يومياً للتعجيل في إنهاء المشروع خلال مدة وجيزة في نهاية 2010م.

وساهمت الصناعة العقارية والقطاعات الفرعية المرتبطة بها مثل نشاط المقاولات والبناء والتشييد، بصورة كبيرة في النمو في المملكة؛ وحسب البيانات الحكومية ساهمت الأنشطة الخدمية المرتبطة بصناعة العقارات والمقاولات بأكثر من 13% من الناتج الإجمالي الفعلي للبلاد على مدى الأعوام القليلة الماضية، وقد نال قطاعا العقارات وسوق الأسهم منذ عام 2002 اهتماما كبيرا من جمهور المستثمرين الذين تناوبوا في الانتقال بين هاتين الفئتين من الأصول الاستثمارية. وكان المستثمرون قد قلصوا حجم محافظهم العقارية في أوائل عام 2005 عندما ارتفعت سوق الأسهم المحلية بصورة حادة، مما أسهم في استقرار أسعار العقارات، ويتوقع أن يتلقى قطاع العقارات دعما استثماريا كبيرا خلال الأعوام المقبلة، وأن يتواصل ذلك الدعم لأعوام عديدة مقبلة.

وتعتبر صناعة العقارات من القطاعات الاقتصادية المهمة في المملكة، حيث من المتوقع أن تفوق تراخيص البناء الصادرة "التي تعتبر مقياسا لنشاط هذا القطاع" 37 ألف رخصة في العام حتى عام 2010، وحسب التقديرات الأولية فإن هذا النشاط الذي يهيمن عليه القطاع الخاص إلى حد كبير وفر وظائف لعدد 50 ألف فرد عام 2004 مقارنة بعدد 23 ألف فرد عام 1995. كما وفر نشاط البناء والتشييد ذو الصلة بصناعة العقارات وظائف لعدد 550 ألف فرد عام 2004 مقارنة ب 392 ألف فرد عام 1995. لكن قطاع البناء والتشييد لا يسهم في توفير الوظائف للسعوديين بصورة ملحوظة، حيث إن السواد الأعظم من القوى العاملة فيه من العمال الأجانب، ومع استمرار نمو القطاع العقاري على هذه الوتيرة يتوقع انعكاس ذلك على نشاط المقاولات والبناء والتشييد في السعودية، ويقدر عدد المكاتب العقارية المرخصة وغير المرخصة في السعودية ب 15 ألف مكتب.

وتعد صناعتا العقارات والمقاولات من الأنشطة الأكثر تذبذبا في السعودية مقارنة بغيرها نسبة لارتباط الاقتصاد بأسعار النفط لحد كبير، فعندما يتسارع نمو الاقتصاد تحذو حذوه صناعتا العقارات والمقاولات، وعندما يتباطأ الاقتصاد يقتفيا أثره كذلك، لكن بمعدلات أكثر تراجعا من بقية القطاعات الاقتصادية، واتخذ نمو هذين القطاعين منحى أكثر تسارعا مقارنة بنمو الناتج الإجمالي خلال الأعوام العديدة الماضية، حيث بلغ معدل نموهما مجتمعين 7.5 % عام 2004 في الوقت الذي سجل فيه الاقتصاد الكلي نموا بلغ 5.2 %، وقد سجل الناتج الإجمالي الفعلي نموا بلغ 0.74% خلال تلك الفترة، بينما سجل قطاعا العقارات والمقاولات نموا فعليا بمعدل 3.1 % ومما يفسر هذه القابلية على التذبذب في النمو طبيعة نشاطي العقارات والمقاولات اللذين تحركهما آليات العرض والطلب بصورة أساسية.



رد مع اقتباس
قديم 10-05-2009, 04:36 AM
  المشاركه #46

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فزاع503
فعلا موقع ومشاريع ممتازه يعطيك العافيه اخوي عاشق المجموعه

اهلا اخوي فزاع
بشر عسى شريت في المنطقة؟؟

تحياتي



رد مع اقتباس
قديم 10-05-2009, 04:39 PM
  المشاركه #47

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


54 مليون ريال لمشاريع تطويرية في الرياض
واس 10/05/2009
أبرمت أمانة منطقة الرياض ثلاثة عقود مع مؤسستين وطنيتين لتنفيذ سفلته شوارع جديدة ، وتشجير بعض الشوارع ، وتنفيذ منتزهات وحدائق في مدينة الرياض بتكلفة تصل الى (54) مليون ريال .

فقد وقعت الأمانة عقدا مع مؤسسة خلف الرويضان للمقاولات تنفذ المؤسسة بموجبه سفلته شوارع مخططات المنح بمدينة الرياض في مرحلته الثالثه بقيمة إجمالية قدرها(23.274.000) ثلاثة وعشرون مليونا ومائتان وأربعة وسبعون الف ريال على أن تنفذ خلال ثلاثين شهرا ، كما وقعت أمانة منطقة الرياض عقدين مع مؤسسة زيد الحسين للمقاولات تنفذ المؤسسة وفق العقد الاول تشجير الشوارع في مدينة الرياض في مرحلتها الرابعة بتكلفة تصل الى عشرين مليون وخمسمائة الف ريال .

فيما تقوم المؤسسة بموجب العقد الثاني بتنفيذ منتزها وحدائق على مساحة عشرين مليون متر مربع في عدد من أحياء مدينة الرياض بتكلفة تتجاوز العشرة ملايين ريال .



رد مع اقتباس
قديم 10-05-2009, 05:20 PM
  المشاركه #48

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


9مليارات ريال تكلفة مشاريع مياه حيوية للرياض و6 محافظات مجاورة
( الأحد 16 جمادى الأولى 1430 هـ الموافق 10 مايو 2009 م, الساعة 9:32)

--------------------------------------------------------------------------------
وقع المهندس عبدالله الحصين وزير المياه والكهرباء رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة أمس عقود تصنيع وتوريد وتنفيذ أنظمة نقل مياه رأس الزور - الرياض بتكاليف إجمالية بلغت (تسعة) مليارات ريال. وستخدم هذه المشاريع الحيوية سكان مدينة الرياض وعدداً من محافظات سدير والمجمعة وشقراء والغاط وثادق والزلفي.

وقال المهندس الحصين في تصريحات نقلتها صحيفة الرياض انه تم توقيع أربعة عقود مع مجموعات شركات سعودية وعالمية بتكاليف تبلغ (تسعة مليارات ريال) تتضمن تصنيع وتوريد وتنفيذ (٩٠٠) كيلومتر من الأنابيب مع إنشاء محطات الضخ والمحطات الطرفية والخزانات والمرافق التابعة لهذا المشروع، وقد تم توزيع عقود التنفيذ على ثلاث مجموعات كما تم توزيع عقود تصنيع الأنابيب وتوريدها على مجموعتين، مشيراً إلى أن مدة تنفيذ المشروع كاملاً (٤٢) شهراً وسينقل بعد اكتماله إن شاء الله (٩٠٠.٠٠٠) متر مكعب من المياه المحلاة يومياً والتي ستنتجها محطة رأس الزور لتحلية المياه المالحة وتوليد الطاقة الكهربائية التي سيتم إنشاؤها بطاقة إجمالية (١.٠٠٠.٠٠٠) متر مكعب من المياه المحلاة يومياً إضافة إلي (١.٠٠٠) ميغاواط كهرباء إلى مدينة الرياض والمحافظات الأخرى.



رد مع اقتباس
قديم 10-05-2009, 05:39 PM
  المشاركه #49

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


اليوم.. الرياض تعرض فرصها أمام المطورين وملاك الأراضي
( الأحد 16 جمادى الأولى 1430 هـ الموافق 10 مايو 2009 م, الساعة 8:25)

--------------------------------------------------------------------------------
تعقد الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض مساء اليوم الأحد لقاء خاصاً مع المطورين وملاك الأراضي للتعريف بالمراكز الفرعية وذلك في الساعة السابعة مساءً في قصر طويق في حي السفارات.

ويهدف اللقاء إلى إطلاع المطورين وملاك الأراضي على الأفكار والتصورات الخاصة بالمراكز الفرعية، وعما ستتضمنه من وظائف وخدمات وأنشطة، إضافة إلى الفرص الاستثمارية التي تتوفر عليها، وحث المطورين على تقديم مبادرات بناءة لتطوير هذه المراكز الفرعية الموزعة في أطراف المدينة الأربعة.

وكانت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض قد مددت الموعد النهائي لاستقبال مبادرات المستثمرين والمطورين الراغبين في تطوير المراكز الفرعية في مدينة الرياض إلى يوم 19 تشرين الثاني (أكتوبر) المقبل الموافق(30 شوال 1430هـ)، نظراً إلى رغبة كثير من ملاك الأراضي والمطورين ولإتاحة الفرصة لهم في إعداد دراسات أكثر شمولية للمراكز الفرعية.

وفي وقت سابق أطلقت الهيئة خطتها التعريفية بالفرص الاستثمارية المتعلقة بالمراكز الفرعية في مدينة الرياض، من خلال طرحها أمام المستثمرين والمطورين والملاك لتقديم مبادراتهم للاستثمار في تطوير تلك المراكز.

وأقرت الهيئة المعايير والامتيازات التخطيطية الخاصة بتطوير المراكز الفرعية لمدينة الرياض التي ستحتضن الأنشطة الاقتصادية، والمكاتب ومقرات الشركات والمؤسسات والبنوك، ومراكز التسوق، والمستشفيات وكليات التعليم العالي، والأندية الرياضية، والخدمات الإدارية والاجتماعية والثقافية، وستعتبر هذه المراكز مناطق تطوير خاصة بالمدينة ولها تنظيمات تخطيطية تسهم في تميزها عن مناطق المدينة.

كما أعدت الهيئة مخططات تصورية لمركزين فرعيين يقعان في جنوب غرب وشرق مدينة الرياض، وأشارت إلى أن هذه النماذج والمخططات توضح للملاك والمطورين الأفكار التخطيطية والتصميمية والتصورات العامة التي يمكن أن تكون عليها تلك المراكز بعد تنفيذها، وستستخدم تلك المخططات بشكل إرشادي للتخطيط التفصيلي لتلك المراكز، حيث توضح استعمالات الأراضي وشبكات الطرق وتوزيع الخدمات والمرافق العامة، إضافة إلى ضوابط التطوير والكثافات، وأسس التصميم العمراني التي يفترض تطبيقها في تلك المراكز من قبل المطورين.

وضمن حملتها التسويقية للمراكز، أصدرت الهيئة كتاباً تعريفياً تحت عنوان (مراكز مدينة الرياض الفرعية) احتوى على تعريف بهذه المراكز، والرؤية المستقبلية التي انطلقت منها، وأهدافها ووظائفها، والمزايا والحوافز الخاصة بتطوير هذه المراكز، إضافة إلى استعراض تجارب عدد من المدن العالمية التي أقامت مراكز فرعية مشابهة، وشرح للمخططات الهيكلية التصورية لمركزين فرعيين، وضوابطها التخطيطية المعتمدة، وشروط ومعايير المفاضلة لاختيار مواقع ومبادرات تطوير المراكز الفرعية.



رد مع اقتباس
قديم 18-05-2009, 09:04 PM
  المشاركه #50

عضو هوامير المميز

تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 9,296
عاشق المجموعة متواجد حالياً  

مشاركة: حي النرجس غرب المطار قلب الشمال النابض يعد فرصة حقيقية


الاسعار تشهد ارتفاعات والحركة نشطة في المنطقة


رد مع اقتباس
إضافة رد


مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المطار, النابض, النرجس, الشمال, حي, يعد, حقيقية, غرب, فرصة, قلب

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع



01:35 PM